"جمعية اتصال تطلق استراتيجية لـ "انترنت الاشياء

أخبار اليوم

الاحد 30 أكتوبر 2016

وائل نبيل

أطلقت اليوم جمعية اتصال "نواة منظمات المجتمع المدني لصناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات"، مبادرتها الجديدة للتحول نحو إنترنت الأشياء IOT، بالتعاون مع الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات " ايتيدا "، والمنتدى المصرى لانترنت الاشياء “IOT Egypt Forum”.

يأتي المبادرة تحت عنوان ""EiTESAL IOT Day ، ويعد خطوة أولى نحو صياغة استراتيجية مصرية لتطوير الشركات وتأهيلها للاستفادة من تكنولوجيات إنترنت الأشياء ، والمتوقع أن يبلغ حجمها على الصعيد العالمي 164 مليار دولار في العام 2018.

جاء ذلك خلال المؤتمر الذي اقامته الجمعية بمشاركة أكثر من 200 متخصص من الشركات الأعضاء العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات ، وبرعاية كل من منتور جرافيكس ، راية ، ACT"" ، حيث أكد الدكتور حسام عثمان نائب رئيس هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا" على ضرورة المضي قدما نحو إنترنت الأشياء لأنه اصبح التوجه العالمي في الوقت الحالي ، مشيرا إلى التاثير الإيجابي لإنترنت الاشياء "IOT" على الحياة اليومية للأفراد والشركات أيضا لأنه سيساعد في تنمية الأعمال وتقليص النفقات وتقليل الهدر من الوقت.

وأكد المهندس أيمن الجوهري مدير عام سيسكو مصر أن تطويع التكنولوجيا يمكنا من التغلب على الكثير من التحديات، خاصة وأنه بحلول عام 2020 سيكون هناك اكثر من 500 مليار شيء متصل بشبكة الإنترنت، وسيصبح نصيب كل فرد في العالم 5200 جيجابايت، مطالبا بضرورة الإسراع في استخدام هذه التكنولوجيا، خاصة وأن الانفاق العالمي على تكنولوجيا المعلومات يفوق 2.1 تريليون دولار ".

وأضاف الجوهري أن هناك فرص كبيرة أمام الشركات الصغيرة والمتوسطة المصرية للإبداع والإبتكار  في هذه الخدمات وتصدير أفكارهم للسوق المحلي والعالمي أيضا ، مشيرا إلى أنه خلال الفترة من 2014-2023 ستصل العائدات من الاعتماد على إنترنت الأشياء أكثر من 19 مليار دولار منها 14.4 مليار دولار من القطاع الخاص وحده " .

وفي نفس السياق ، قال الدكتور هيثم حمزة مدير وحدة الابحاث والتطوير بهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا إنه لابد من تحديد المشاكل والعقبات التى يمكن أن تعالجها إنترنت الأشياء ، حيث تستهدف الاستراتيجية الجديدة إلى وضع مصر على خارطة العالم في مجال IOT ، ومطالبا بضرورة تكاتف الجهود المجتمعية سواء من الحكومة أو منظمات المجتمع المدني وشركات القطاع الخاص للاستفادة من مميزات تكنولوجيا إنترنت الأشياء، وتخفيف الأعباء عن كاهل المواطنيين باستخدام التقنيات الحديثة ، مع العمل على تعديل التشريعات الموجودة بحيث تتواكب من المتغيرات التكنولوجية المحيطة" .

ومن جانبه أوضح المهندس محمد سعيد رئيس شعبة البرمجيات بجمعية اتصال أن اتصال تهدف من إطلاق هذه المبادرة لتأهيل الشركات الصغيرة والناشئة عن طريق ورش عمل وبرامج تدريب تفاعلى يقوم بها خبراء ومدربين من الخارج، ذات خبرة عالمية فى هذا المجال، مشيرا إلى أن اتصال تسعى لتحويل مصر لنافذة لتطبيقات إنترنت الأشياء فى المنطقة، وبحث أفضل سبل الدعم وتقديم الدعم المادى ونقل الخبرات من خلال الحضانات التكنولوجية، وتيسير حصول الشركات على تمويل بفائدة  بسيطة ، من خلال  الجهات المانحة للاتحاد الأوروبي ومنها مشروع H2020" .